دولي

"روسيا" على المعارضة السورية التزامها بهذه "الشروط الخمسة"

حدّدت الحكومة الروسية، مساء أمس السبت، خمسة شروط أمام المعارضة السورية لإنجاح الحل في سوريا، بعد تحميل الأخيرة أسباب فشل جنيف 8.

وأكّد السفير الروسي لدى الأمم المتحدة في جنيف "أليكسي بورودافكين"، إنه على وفد المعارضة السورية إعلان الجاهزية لمحاربة تنظيم الدولة "داعش" وجبهة النصرة، ودعم وقف القتال، وإنشاء مناطق خفض العنف، والتوقف عن وصف وفد الحكومة السورية بوفد النظام، فضلاً عن التخلي عما اعتبره شرطاً مسبقاً ألا وهو رحيل بشار الأسد.

وأكد السفير الروسي، أن الوفد حمل إلى جنيف موقفاً لا يمكن وصفه بالتفاوضي عندما أعلن ضرورة رحيل الأسد مع بدء المرحلة الانتقالية.

وأضاف "بورودافكين" على أن موسكو لا ترى تناقضاً أو تضارباً بين مساري جنيف، برعاية الأمم المتحدة، وسوتشي الذي دعا إليه الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، ويأمل بعقده مطلع العام المقبل.

وأشار، إلى أن التصريحات التي تتحدث على أن سوتشي يقوض جنيف عبارة عن تخمين ومحاولة لعرقلة تنظيم المؤتمر، معتبراً أن سوتشي يصبح بعد فشل جنيف فرصة لا تفوت.

وكانت قد فشلت محادثات “جنيف8″ بعد أن أعلن المبعوث الأممي الى سوريا "ستيفان دي ميستورا" تفويت فرصة ذهبية متهماً النظام بعرقلة نجاحها وذهابه الى الحل العسكري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى