دولي

روسيا تنوي اختبار احدث طائرتها الحربية العاملة بالليزر في سوريا

سوق قائد القوات الجوية الفضائية الروسية، فيكتور بونداريوف، أحدث طرازات الطائرات الحربية الروسية من الموديل "ميغ-35" , وذلك تحت مسمى محاربة الإرهاب .

وقال بونداريوف خلال مراسم تقديم المقاتلة الجديدة من جيل "4++" للزبائن الأجانب المحتملين في بلدة لوخوفيتسي بضواحي موسكو: "الحمد لله، ليست هناك في العالم حاليا نزاعات مسلحة كبيرة، لكن هناك نزاعات إقليمية مثلما يجري في سوريا, ونحن بحاجة إلى مثل هذه الطائرات بالذات لتحقيق هذه المهمة, ويناسبنا مدى هذه المقاتلة البالغ 3.5 ألف كيلومتر".

وتابع الجنرال الروسي ، قائلا: "إنها طائرة رائعة بمواصفات متميزة، ويمكنها ضرب أهداف على الأرض وفي الجو", وأكد "أن العملية الروسية في سوريا قد شهدت اختبار العديد من أحدث الطائرات الحربية الروسية، بما في ذلك القاذفات (سو-34 و تو-95 إم إس و تو-160 والمقاتلات سو-35),لكن المقاتلة (ميغ-29) التي جاء تطوير (ميغ-35) على أساسها لم تُستخدم في هذه العملية حتى الآن، ماعدا نسختها المعدلة المخصصة للإقلاع والهبوط على متن السفن" حسب قول الجنرال.

وختم بونداريوف بالإشارة إلى "أن الطيارين سيبدؤون بالتدريب على استخدام الأسلحة الليزرية التي ستتزود بها المقاتلة الجديدة، فور انتهاء الاختبارات".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى