سوريا

روسيا تكشف أعداد قتلى النظام خلال المعارك الدائرة في الآونة الأخيرة

كشف الوفد الروسي في محادثات أستانة المنعقدة في العاصمة الكازاخستانية “نور سلطان” والتي بدأت يوم أمس الثلاثاء، عن أعداد القتلى من قوات النظام، خلال المعارك الدائرة في إدلب وحماة واللاذقية وحلب.
وقال الوفد الروسي خلال اجتماعه مع وفد المعارضة، إن أعداد القتلى تجاوز 1500 عنصراً خلال الهجمات من قبل فصائل الثورة في الأونة الأخيرة، بحسب صفحة “وفد قوى الثورة السورية”.
وأضاف الوفد الروسي “لانريد الدخول في منافسة بالأرقام ويجب تحقيق صيغة للاستقرار في سوريا”.
ونوه الوفد أنه لا يوجد لديه أي شك أنه لا وجود للحل العسكري في سوريا وإنما الحل سياسي، ويجب الالتزام بوقف إطلاق النار، وخاصة على خطوط التماس الأولى، كما حصل في مناطق عمليتي “درع الفرات” و “غصن الزيتون”.
وكانت فعاليات اليوم الثاني من اجتماع (أستانة 14) قد بدأت أعماله صباح اليوم، بمشاركة وفد المعارضة والنظام وروسيا وتركيا وإيران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى