دولي

روسيا تتقدم بمشروع قرار لمجلس الأمن يتعلق بالهدنة ودعم المفاوضات السياسية

وزعت موسكو على أعضاء مجلس الأمن مشروع قرار لدعم اتفاقات الهدنة في سوريا وإطلاق عملية المفاوضات بين جميع الأطراف .

وقال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، في مؤتمر صحفي عقد في نيويورك،اليوم الجمعة: "تم، يوم أمس (الخميس)، في أستانا، بعد جهود مديدة لروسيا وتركيا، الإعلان عن الوثائق المهمة جدا، التي تقضي بوقف الأعمال القتالية في سوريا وتلزم الحكومة والمعارضة بخوض مفاوضات مباشرة في أستانا أواخر شهر يناير (كانون الثاني) المقبل، ولذا، قمنا، بالتعاون مع الوفد التركي، بتوزيع الوثائق الرسمية في مجلس الأمن، وبإعداد مشروع قرار للمصادقة على هذه الوثائق، ووزعنا المشروع الليلة الماضية، وأنوي أن أعرضه اليوم، في اجتماع للمجلس، على الأعضاء".

وأشار تشوركين إلى أن روسيا تأمل في أن تجري عملية التصويت على المشروع والمصادقة عليها بالإجماع صباح الغد السبت.

وشدد المندوب الروسي على أن "موسكو ترحب بمشاركة جميع من يريد الانضمام لمفاوضات جدية في العملية التفاوضية حول الأزمة السورية" .

وفي سياق متصل، أكد تشوركين "أن الهدنة المعمول بها حاليا في سوريا، لا تشمل تنظيم جبهة فتح الشام (جبهة النصرة)" حسب تصريحه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى