دولي

دي ميستورا يبشر بحل قريب لملف المعتقلين

قال مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستفان دي ميستورا إن "جولة المحادثات المقبلة حول سوريا ستعقد في جنيف من 16 وحتى 19 من الشهر الجاري، وإن الاتفاق بشأن إطلاق سراح المعتقلين على وشك الانتهاء"، مبديا تفاؤله بالاتفاق الذي تم التوصل إليه في أستانا لخفض التصعيد.

وأوضح المبعوث الأممي أنه "يجري حاليا الحديث عن مناطق أخرى لخفض التصعيد في سوريا"، وأبدى أمله في أن "يؤثر اتفاق أستانا الأخير بشكل إيجابي، في حال نجاحه، على قرابة مليونين وستمائة ألف شخص من الناحية الإنسانية".

وفيما يتعلق بالحديث عن تبادل للأسرى والمخطوفين والمفقودين، قال دي ميستورا, إن "الورقة بخصوص هذا الموضوع انتهت تقريبا، لكن من السابق لأوانه القول متى سيطلق سراح أول دفعة".

وذكر مكتب المبعوث الأممي, منذ أيام, أن دي ميستورا سيسعى في الجولة المقبلة لتكثيف الجهد مع طرفي المفاوضات بشأن أجندتها المقررة، وذلك في إشارة إلى قضايا هيئة الحكم الانتقالي ووضع دستور جديد وإجراء الانتخابات ومحاربة الإرهاب، كما أعرب دي ميستورا عن أمله في أن ينفذ اتفاق أستانا بالكامل كي يتيح بيئة ملائمة لمفاوضات جنيف.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى