عربي

داعش تحشد قواتها على الحدود بين العراق وسوريا لمهاجمة معبر بري

يبدأ تنظيم الدولة "داهش" بالاعداد لهجوم بري على معبر حدودي بين العراق وسوريا وذلك بحشد أكبر عدد من عناصره , بحسب ماصرح به مصدر محلي عراقي .

وأفاد المصدر العراقي من داخل آخر معاقل التنظيم غرب العراق، لوكالة "سبوتنيك"الروسية ، مساء الجمعة، بأن "تحشدا كبيرا لعناصر داعش، ينوون مهاجمة معبر حدودي بين الأراضي العراقية والجارة سوريا" حسب تعبيره.

وحسب المصدر، الذي أخفت الوكالة اسمه، فإن "التجمع يضم العشرات من عناصر التنظيم يرتجلون سيارات، ومعهم أسلحة ثقيلة ومتوسطة، انطلقوا من قضاء القائم آخر معاقلهم في غربي الأنبار غرب العراق، وحاليا هم في أطراف القضاء".

وتابع المصدر، أن "تنظيم داعش ينوي بهذا التجمع من عناصره، مهاجمة معبر الوليد الحدودي بين العراق وسوريا".

ونوه المصدر، أن "التنظيم ينوي شن الهجوم على المعبر من جهتين، من قضاء القائم، ومن داخل الأراضي السورية عبر منطقة البوكمال ".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى