دولي

خمسة وعشرون قتيلاً على الأقل في تفجير بمدينة سروج التركية

أدى انفجار قوي هز مدينة سروج التركية  الواقعة على الحدود مع سوريا،اليوم الإثنين 20 يوليو/تموز، إلى مقتل 25 شخصًا على الأقل وإصابة العشرات، حسب صحيفة “حريت” التركية.
التفجير استهدف مقرّ اتحاد الشباب الاشتراكي “الشيوعي” أثناء اجتماع لبعض المتطوعين قبل توجههم إلى مدينة عين العرب السورية لمساعدة أهالي المدينة .

وأفادت مصادر غير رسمية أن التفجير سببه انتحاري يرتدي حزام ناسف، دخل المقر وفجر نفسه في اجتماع الاتحاد ما أدى لمقتل هذا العدد الكبير من الأشخاص، فيما يلف التفجير شيء من الغموض، فإلى الآن لم تتبنى أي جهة مسؤوليتها عن التفجير، ويُرجح أن وراء هذا التفجير الانتحاري تنظيم الدولة “داعش” لعدة أسباب أهمها :

العداء الشديد للأكراد عامة ،في حين السبب الرئيس حسب زعمهم أن هذه المجموعة كانت متجهة إلى مدينة عين العرب التي تشهد اشتباكات مع التنظيم لتقديم مساعدات في إعادة إعمار المدينة.
 

وتجدر الإشارة إلى أن المدينة شهدت في شهر شباط من العام الجاري، تفجيرًا بسيارة مفخخة استهدف نقطة تفتيش للجيش التركي على طريق سروج – علي كور ما أدى لوقوع عدد من القتلى بين الجنود الموجودين على الحاجز.
وفي سياق متصل شهدت مدينة عين العرب السورية اليوم الإثنين، تفجيرًا بسيارة مفخخة يقودها انتحاري ،فيما لم ترد أنباء عن حجم الأضرار الذي خلفها التفجير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى