حلب

خمسة شهداء في احرص و طيران الاحتلال الروسي يكثف غاراته على حلب و ريفها

استشهد 5 أشخاص و أصيب اخرين بجروح, إثر استهداف طيران الاحتلال الروسي الطريق التجاري في بلدة احرص بريف حلب الشمالي بالصواريخ الفراغية صباح اليوم الخميس, كما استهدفت طائرات الاحتلال الروسي ذات المكان بالقنابل العنقودية بعدما شرعت فرق الدفاع المدني لاسعاف الجرحى, حيث لم ترد معلومات عن وقوع إصابات.

 

وكثفت طائرات الاحتلال الروسي طلعاتها الجوية على مدينة حلب و ريفها خلال اليومين الماضيين, حيث استهدفت المقاتلات الروسية اليوم الخميس حي السكري بالصواريخ الفراغية ما أدى لأضرار مادية كبيرة دون وقوع إصابات, كما أغارات مقاتلات الاحتلال الروسي على مدينة منبج بريف حلب الشرقي موقعةً عدد كبير من الجرحى بين المدنيين, فيما استهدفت الطائرات الروسية حي الشيخ سعيد في مدينة حلب و أطراف مدينة مارع وقرية شوارغة بريف حلب الشمالي, وبلدة قباسين بريف حلب الشرقي, موقعة أضرار مادية دون ورود معلومات عن إصابات.

 

في ذات السياق استهدفت طائرات النظام المروحية بلدة باشكوي بريف حلب الشمالي بأربعة براميل متفجرة, كما ألقت طائرات النظام المروحية برميلين متفجرين على بلدة حيان بريف حلب الشمالي, ما أدى لأضرار مادية دون وقوع إصابات.

 

عسكرياً اندلعت اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات النظام اليوم الخميس على أطراف حي ميسلون تزامنت مع قصف مدفعي من قبل قوات النظام على حي أقيول, كما قالت الفرقة 13 في الجيش السوري الحر أنها دمرت سيارة من نوع "بيك اب" مزودة برشاش عيار 23 لقوات النظام على تلة العيس بريف حلب الجنوبي بعد استهدافها بصاروخ "تاو" مضاد للدروع.

ونعت حركة أحرار الشام الإسلامية القيادي في الحركة "أبو تيم" خلال الاشتباكات المتواصلة مع قوات النظام وميليشياته في ريف حلب الجنوبي اليوم الخميس, كما نعى الحرس الثوي الإيراني القيادي في صفوفه "عباس علي زاده" خلال الاشتباكات مع الثوار في ريف حلب الجنوبي اليوم الخميس.

 

يذكر أن اشتباكات عنيفة يخوضها الثوار في ريف حلب الجنوبي مع قوات النظام المدعومة بمليشيات متعددة الجنسيات و تغطية نارية جوية مكثفة من طائرات الاحتلال الروسي استطاع خلالها النظام السيطرة على مناطق استراتيجية في المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى