دولي

خامنئي: الحل في سوريا ما تقوله إيران

قال المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي يوم أمس الأحد في خطاب نقلته محطات التلفاز المحلية، إن الحل السياسي للأزمة السورية هو ما تقوله إيران وليس ما تقوله أميركا وغيرها، مؤكدًا أن التفاوض مع أميركا على القضايا الإقليمية عديم الجدوى.
 

وأضاف خامنئي أن من يهدد الأمن والاستقرار في سوريا هي المعارضة السورية المسلحة, داعيًا إلى عدم تزويدها بالسلاح والإمكانيات. مشيرًا إلى أن حل الأزمة السورية يتم بالانتخابات فقط، مؤكدًا أن حل المسألة السورية هو بالانتخابات، ومن أجل ذلك يجب وقف المساعدات العسكرية والمالية للمعارضة(على حد وصفه).
 

وأكد خامنئي  أن السياسة الخارجية الإيرانية لا تتغير بتغير الحكومات، وأضاف أن التفاوض مع أميركا على القضايا الإقليمية عديم الجدوى، وأن الأهداف الأميركية في الشرق الأوسط تتناقض مع أهداف بلاده.
 

وكان خامنئي قد أكد في خطاب سابق أن الولايات المتحدة تسعى للحوار مع إيران بشأن قضايا عدة، وأنها تتخذ من الحوار ذريعة لتحقيق نفوذ جديد وفرض مطالبها على الآخرين، ووصف الولايات المتحدة بأنها "الشيطان الأكبر".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى