غير مصنف

حزب التحرير

وعلى الرغم من أن الحزب لا يتبنى العمل المسلح ولم يشكل فصائل للقتال ضمن الثورة على نظام الأسد، فإنه لا يخفي وجود فصائل تبنت فكره، وجهوده للتواصل مع فصائل مسلحة لإيجاد أرضية مشتركة قائمة.

في المكتب الإعلامي للحزب بأحد أحياء حلب، وهو مكتب معلن يضع لافتة كبرى تعرف بالحزب وتعلوها راية “الخلافة”، تم تثبيت التنظيم الإداري لدولة الخلافة.

الجزيرة نت التقت “رئيس المكتب الإعلامي للحزب في ولاية سوريا” هشام البابا، الذي تحدث عما وصفه باستشراف الحزب للثورة في سوريا منذ بدايات الربيع العربي، وأنه أصدر بيانا قال فيه إن النظام السوري ليس بمأمن عن هذه الثورات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى