سوريا

جيش الفتح‬ يعلن ريف ‫إدلب‬ الغربي منطقة محررة بالكامل

أعلنت فصائل الثوار المنضوية في إطار جيش الفتح سيطرتها الكاملة على ريف إدلب من الجهة الغربية, وذلك بعد معارك عنيفة خاضتها مع قوّات النظام على حاجزي “المنشرة والعلاويين” وتلتي خطاب وحمكي قرب سهل الغاب بريف حماه الشمالي.

كما بسط الثوار سيطرتهم على محطة “زيزون الحرارية” والسد المجاور لها بمنطقة سهل الغاب, وتعتبر محطة “زيزون” من أهم المحطّات التي تولّد الكهرباء لمناطق الشمالي السوري.

وبثت غرفة عمليات جيش الفتح صوراً تظهر تقدم الثوار إلى مناطق واسعة في ريف إدلب, كما أظهر مقطع مصوّر اغتنام الثوار لدبابة وكميات من الذخيرة والأسلحة المتوسطة.

ويكثف الثوار عملياتهم العسكرية في مناطق ريفي إدلب وحماه, حيث أن بهذا التقدم تكون الكتائب القاتلة أصبحت على مشارف الريف الشمالي لمدينة حماه, إحدى أكبر تجمعات جيش النظام وسط البلاد.

يأتي ذلك بعد تصريح لرأس النظام “بشار الأسد” جاء في خطابه الأخير يقضي بانسحاب قوّاته من مناطق للحفاظ على مناطق أكثر أهمية على حد تعبيره.

في ذات السياق سمع دوي انفجارات عدة منتصف الليلة الماضية داخل معامل الدفاع قرب مدينة السفيرة بريف حلب الجنوبي,
وقد تضاربت الأنباء حول أسباب هذه الانفجارات, ففي حين رجح ناشطون أنها ناجمة عن قصف طيران التحالف الدولي للمعامل, قال تنظيم الدولة أنه قصف معامل الدفاع بصواريخ محلية الصنع ليلة الثلاثاء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى