سوريا

جثة الطيار الروسي تصل إلى موسكو، وهيئة تحرير الشام توضح موقفها

قالت وزارة الدفاع الروسية أن جهاز الاستخبارات لديها نجح مه نظيره التركي في استعادة جثة الطيار "رومان فيليبوف" الذي أسقطت طائرته في ريف إدلب يوم السبت الماضي.
 
وأصدرت هيئة تحرير الشام بياناً اليوم الثلاثاء ذكرت فيه أن كتيبة الدفاع الجوي التابعة لها، هي من قامت بإسقاط الطائرة الروسية، وأضافت أنها لم تتمكن من الحصول على جثة الطيار بسبب وصول أحد الفصائل العسكرية إلى مكان هبوطه وأخذ الجثة قبل وصول العناصر التابعة للهيئة.
 
وأضاف البيان أنّ الهيئة طلبت وبشكل رسمي من الفصيل الذي لم تكشف عن اسمه تسليم جثة الطيار للمفاوضة عليها بأسرى أو معتقلين في سجون قوات النظام، ولكن ذلك لم يحدث لتفاجأ بعدها بوصول جثة الطيار إلى روسيا بدون أي مقابل.
 
وذكرت البيان أن الهيئة مازالت تحتفظ بجثث 5 طيارين روس سقطت طائراتهم في اب من عام 2016، حيث مازال ملف التفاوض قائماً عليهم حتى اللحظة، وأكّد البيان أن جثث الطيارين لن تسلم قبل إطلاق أكبر عدد من المعتقلين والأسرى من سجون قوات النظام.
 
واختتمت الهيئة البيان بأنها ستتابع قضية تسليم جثة الطيار الروسي وستتخذ الاجراءات اللازمة في ملاحقة من تورط بهذا الفعل لتقديمه للقضاء الشرعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى