دولي

جاويش أوغلو : من غير المقبول من حلفائنا عقد لقاءات مع إرهابيين

أكد وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” رفض تركيا لعقد حلفائها اجتماعات مع ” مظلوم عبدي” متزعم ميليشيا قسد.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي لوزير الخارجية التركي، في العاصمة الأزربيجانية “باكوا” خلال مشاركة له في قمة عدم الانحياز.
وأكد أوغلو في تصريحاته، أنه الإرهابي ” مظلوم عبدي” على اللائحة الحمراء للمطلوبين،ولا يمكن القبول لحلفائنا بعقد لقائات معه في إشارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.
ونوه أوغلو عن خطورة شرعنة الإرهابيين في مثل هكذا لقاءات موضحاً أن هذه اللقاءات تعني إمكانية عقد لقاءات أخرى مع إرهابيين آخرين كمتزعم تنظيم الدولة ” أبو بكر البغدادي” .
يذكر أن متزعم ميليشيا قسد ” مظوم عبدي” مدرج في قائمة الإرهابيين المطلوبين لتركيا بسبب مشاركات سابقة له في عميليات ضد الجيش التركي.
من جانبه طالب اليوم الجمعة وزير العدل التركي الولايات المتحدة الأمريكية بتسليم عبدي عند دخوله الولايات المتحدة الأمريكية.
الجدير بالذكر أن مجموعة من الشيوخ الديمقراطيين والجمهوريين قد طالبت وزارة الخارجية الأمريكية بمنح تأشيرة دخول الولايات المتحدة لمظلوم عبدي لمناقشة الوضع في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى