حلب

تنظيم الدولة يعلن قطع طريق "أثرية – خناصر" الوصل بين حلب وحماة

شنّ عناصر تنظيم الدولة صباح اليوم الجمعة هجومًا واسعًا على حواجز قوات النظام على الطريق الواصل بين منطقتي أثرية و خناصر شمال حماة، أدى هذا الهجوم لإغلاق الطريق الوحيد الواصل بين محافظتي حماة و حلب.
 

الهجوم سبقه انفجاران ضخمان مصدرهما سيارتين مفخختين انفجرتا بحاجز أثريا التابع لقوات النظام، تلا هذين الانفجارين اشتباكات عنيفة انتهت بسيطرة التنظيم على ثمانية حواجز على طول الطريق، فيما وقع حوالي ثلاثين قتيلًا في صفوف قوات النظام والميليشيات المساندة له خلال هذه الاشتباكات، حسب ما صرحت وكالة أعماق الناطقة باسم التنظيم.
 

وأضاف المصدر أن التنظيم تمكن أيضًا من تدمير ثلاث دبابات، إضافة للاستيلاء على دباباتين وعربة bmb، وكمية من الأسلحة.
 

 وأكدت الوكالة أن هذا الهجوم جاء ردًا على تقدم النظام والميليشات المساندة له شرقي مدينة السفيرة بريف حلب،  وسيطرتهم على بلدة تل سبعين في محاولة للتوغل باتجاه مطار كويرس العسكري المحاصر من قبل التنظيم منذ نحو عامين.
 

يشار إلى أن طريق أثريا – خناصر هو الطريق البري الوحيد لقوات النظام في محافظة حلب، فهو يصل محافظة حلب من جهة النظام بباقي المحافظات التي يسيطر عليها، وبالتالي حصار فعلي لقوات النظام داخل محافظة حلب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى