سوريا

تنظيم الدولة يعدم 25من جنود النظام على مسرح تدمر الأثري

بث تنظيم الدولة أمس السبت تسجيلاً مصوّراً يظهر إعدام نحو 25 جنديّاً قال إنهم تابعون لجيش النظام من الذين تم أسرهم أثناء اقتحامه مدينة تدمر في أيار/مايو الماضي.

عملية الإعدام جرت في مسرح تدمر الأثري وسط حضور جماهيري واسع على مدرجات المسرح, ليكونوا شهود على عملية الإعدام فهي المرة الأولى التي يحضر فيها جمهور من عامة الناس عمليات الإعدام التي يصدرها التنظيم بشكل دوري

منفذوا عملية الإعدام كانوا معظمهم شباب في مقتبل العمر حسبما أوضحته الصور إذ لم يتجاوز عمر الواحد منهم 20 عاماً, في حين خاطب أحد قياديي التنظيم الحاضرين قائلاً “ يا عوام المسلمين، يا رعيّة خليفة المؤمنين، والله لننصرنكم ولو أبغضتمونا، ولنذودن عن أعراضكم ولو كرهتمونا، وهذا أمر الله عز وجل”.

ثم بدأ عناصر التنظيم بإطلاق الرصاص من مسدساتهم على رؤوس الجنود ويردوهم قتلى, وانتهى الشريط المصور ببث مشاهد من تفجير “سجن تدمر” الذي جرى أواخر شهر أيار الماضي.

مسرح تدمر هو مسرح أثري يقع في مدينة تدمر ويعتقد علماء الآثار أنه بني في النصف الأول من القرن الثاني ميلادي وقد أعيد بناؤه بعد انهياره عام 273م عندما سيطر الرومان على المدينة, وقد كان المسرح قاعة لإقامة العديد من الفعاليات والمهرجانات الثقافية والسياحية في السنوات الماضية ليحوله اليوم تنظيم الدولة إلى ساحة للإعدامات الميدانية.


 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى