سوريا

بينهم ثمانية من "لواء القدس الفلسطيني".. "داعش" تقتل أكثر من 50 عنصراً للنظام جنوبي دمشق

قتل 50 عنصراً لقوات النظام، بينهم ثمانية من ميليشيات لواء القدس الفلسيطيني، أمس الأحد، جراء المعارك المحتدمة مع عناصر تنظيم الدولة "داعش" في محيط مخيم اليرموك وحي الحجر الأسود جنوب العاصمة دمشق.

وأعلنت وكالة أعماق الذراع الإعلامي لتنظيم "داعش"، أمس الأحد، عن مقتل أكثر من 40 عنصراً من قوات النظام وتدمير عربة "BMP"، أثناء هجوم شنته الأخيرة على جبهات حيي "مخيم اليرموك والحجر الأسود"، جنوب دمشق.

بدورها، نعت ميلشيات لواء القدس الفلسطيني، الموالية للنظام، على صفحتها الرسمية "فيسبوك"، ثمانية عناصر لها، حيث قالت إنهم قتلوا خلال المعارك المندلعة مع تنظيم "داعش" في مخيم اليرموك والحجر الأسود جنوبي دمشق.

وكشفت الميلشيات أسماء هؤلاء القتلى وهم "عمر محمود الخطيب، ياسين مصطفى الشيخ صالح، سليمان خالد سليمان، قصي فاضل الخضر، أحمد شحادة جعفر، كومان موسى موسى، فهد عبد المعين الميدعاني، وأيمن بدر الدين الدباس".

في السياق، قالت مصادر إعلامية موالية، إن قوات النظام والميليشيات المساندة لها، تمكنت من تحقيق تقدم جديد على حساب تنظيم "داعش" وسيطرت على مبنى مركز التطوير التربوي وكتل من الأبنية في أقصى شمال غرب حي الحجر الأسود، واقتربت من فصل مخيم اليرموك بشكل كامل عن حي الحجر الأسود، بعد اقترابها من الوصول لساحة الروس.

وتشهد أحياء جنوب العاصمة دمشق (مخيم اليرموك، والحجر الأسود) الخاضعة لسيطرة تنظيم "داعش"، هجمة برية وجوية من قبل قوات النظام والميليشيات المساندة لها منذ 25 يوماً، بغية السيطرة على المنطقة بعد تهجير مقاتلي فصائل المعارضة من أحياء وبلدات (يلدا، وببيلا، وبيت سحم) جنوب المدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى