حلب

بعد منغ قوات سوريا الديمقراطية تتقدم في محيط مدينة إعزاز

شنّت قوات سوريا الديمقراطية هجوماً على مواقع الثوار في محيط مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي, حيث استطاعت السيطرة على حاجز "الشط" غربي المدينة, وحاولت التقدم في محيط المشفى الوطني, سرعان ما أعلن الثوار في مدينة إعزاز النفير العام عبر مآذن المساجد وتوجهوا إلى جبهات القتال, إذ اندلعت اشتباكات عنيفة استخدم فيها الثوار الأسلحة المتوسطة و الخفيفة, أسفرت عن طرد مليشيات سوريا الديمقراطية من المنطقة و استرجاع السيطرة على حاجز "الشط" بالإضافة لسقوط عدد من القتلى و الجرحى في صفوف المليشيات الكردية.

 

وكانت قوات سوريا الديمقراطية سيطرت صباح الخميس على مطار منغ العسكري و بلدة منغ بريف حلب الشمالي بعد معارك عنيفة مع الثوار تخللها دعم جوّي مكثف من طائرات الاحتلال الروسي للمليشيات الكردية, حيث بثّت وسائل إعلامية صوراً تظهر تواجد المليشيات الكردية داخل المطار, وصوراً تظهر جثثاً لمقاتلي الجيش السوري الحر استشهدوا خلال المعارك بين الطرفين, كما أظهرت صور أخرى قيام وسائل إعلام تابعة للمليشيات الكردية بتصوير جثث مقاتلي الجيش السوري الحر.

 

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد خرقت الهدنة المبرمة مع الثوار في ريف حلب الشمالي و التي تتضمن وقف إطلاق النار بين الجانبين حين سيطرت على بلدة "دير جمال" بريف حلب الشمالي مستغلةً انشغال الثوار بالمعارك التي يخوضها مع قوات النظام و تنظيم الدولة في المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى