سوريا

بعد مجزرة منبج.. الائتلاف يدعوا التحالف الدولي إلى تعليق ضرباته الجوية على سوريا

دعا الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أمس الأربعاء، التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الى "التعليق الفوري" لضرباته الجوية على تنظيم الدولة الاسلامية بعد معلومات عن سقوط عشرات الشهداء من المدنيين في هذه الضربات.

وجاء في بيان صادر عن الائتلاف أن رئيسه "انس العبدة وجه رسالة عاجلة الى وزراء خارجية دول التحالف الدولي عقب المجازر المريعة التي وقعت يوم أول أمس الثلاثاء، في منبج وطالب بالتعليق الفوري لعمليات التحالف العسكرية في سوريا ليتسنى التحقيق المستفيض في هذه الحوادث.

وذكر الائتلاف في بيانه أن 125 مدنياً قتلوا في الغارات الجوية للتحالف الدولي على قرية قرب منبج، معقل تنظيم الدولة "داعش" شرق مدينة حلب، حيث تشن قوات سوريا الديموقراطية ذات الغالبية الكردية هجوماً منذ 31 أيار الماضي على المدينة بهدف السيطرة عليها مدعومة من طائرات التحالف الدولي بقيادة واشنطن.

وفي تصريح لوزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر قال إن الولايات المتحدة "ستحقق في هذه التقارير" حول مقتل مدنيين في غارات قرب منبج.

وأضاف بيان الائتلاف إن "تكرار هذه الحوادث يشير إلى خلل واضح في القواعد العملياتية التي يتبعها التحالف في ضرباته في المناطق المأهولة"، محملا المسؤولية كاملة للتحالف الدولي.

واعتبر العبدة في البيان أن مقتل سوريين بسبب غارات التحالف من شأنه أن يدفع "الشعب السوري بشكل أكبر في دوامة اليأس، وهي أداة تجنيد لصالح المنظمات الإرهابية"

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى