سوريا

بعد الضربات الجوية..موسكو تحضر لحملة برية في سوريا

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "ينس ستولتنبرج" اليوم الثلاثاء في مؤتمر من العاصمة البلجيكية بروكسل إن هناك تقارير تتحدث عن حشد عسكري روسي كبير في سوريا يتضمن نشر قوات برية وسفن في شرق البحر المتوسط.

وأضاف ستولتنبرج "يمكنني أن أؤكد أننا شهدنا حشداً كبيراً للقوات الروسية في سوريا، قوات جوية ودفاعات جوية وأيضاً قوات برية فيما يتصل بقاعدتهم الجوية وشهدنا أيضا تزايداً في الوجود البحري.

نشطاء سوريون أوردو تقاريراً مطابقة تتحدث عن حشود عسكرية روسية على مقربة من بلدة كفر نبودة الواقعة تحت سيطرة فصائل الثوار شمال غرب مدينة حماه، حيث شهدت البلدة غارات مكثفة من الطيران الحربي الروسي خلال الأيام الماضية، ما تسبب بحالة نزوح جماعي لأهالي البلدة.

الجدير بالذكر أن روسيا لم تعلن رسمياً عن تدخل عسكري بري في سوريا، حيث اقتصرت في تصريحاتها على ذكر ضربات جوية موجهة لمواقع لتنظيم الدولة في سورية، في حين كان النصيب الأكبر من القصف الروسي على مواقع خاضعة لسيطرة فصائل الثوار في سوريا حسب تقارير محلية ودولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى