دولي

"اليونيسيف": حقوق الطفل تنتهك في حلب

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف"، اليوم الأحد، إن حقوق الطفل تنتهك في سوريا، وخاصة في الأحياء المحاصرة من مدينة حلب.

وقال مدير المنظمة، أنتوني لايك، في بيان نشر على الموقع الرسمي للمنظمة، بمناسبة اليوم العالمي للطفل، إن أطفال حلب يعانون من انقطاع المياه والغذاء والدواء، دون ذكر الجهة المسؤولة عن ذلك.

وطالبتا المنظمة الأممية، في بيانات سابقة، بحماية الأطفال والمؤسسات التي ترعاهم،مؤكدة أنها وثقت سقوط ضحايا بقصف استهدف مدارس، الشهر الماضي.

واستشهد أربعة أطفال، ليلتي السبت و الأحد، إثر إلقاء طيران النظام المروحي برميلين متفجرين يحويان غاز الكلور على حي الصاخور في حلب المحاصرة.

كما قضى وأصيب العشرات من الأطفال بقصف جوي ومدفعي وصاروخي لقوات النظام وروسيا على أحياء حلب المحاصرة خلال الأيام القليلة الماضية.

وتحاصر قوات النظام والميليشيات الطائفية المساندة لها، أحياء حلب الشرقية، وسط تحذيرات أممية من نفاذ الغذاء، ما يهدد بكارثة، يتزامن ذلك مع قصف عنيف، راح ضحيته المئات، فيما شنت بعض الهجمات بغاز الكلور السام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى