حلب

النظام لا يلتزم بهدنة روسيا

مع دخول الهدنة التي أعلنت عنها روسيا حيّز التنفيذ في مدينة حلب, استمرت الطائرات الحربية و المورحية في طلعاتها مستهدفةً عدة أحياء في مدينة حلب, و مخلفة شهداء و جرحى و أضرار مادية كبيرة في المباني السكنية.
 
ففي صباح الخميس, استشهدت امرأة و أصيب مدنيين اخرين بجروح إثر غارة جويّة شنّها الطيران الحربي على حي السكري, كما شهد أحياء قاضي عسكر و المواصلات و الميسر و منطقة مساكن البلدية غارات جويّة أسفرت في مجملها عن أضرار مادية دون وقوع إصابات.
 
كما تعرّض طريق الكاستيلو في ريف حلب الشمالي إلى ثماني براميل متفجرة أدت لاستشهاد شخص و احتراق عربة نقل, في مازالت مدينة حلب تعتبر صعبة الوصول بسبب القصف المستمر الذي يتعرض له الكاستيلو على مدار الساعة.
 
كما طال القصف بعد دخول الهدنة حيّز التنفيذ بلدات و قرى في ريفي حلب الشمالي و الغربي, في الوقت الذي أكّدت فيه روسيا عن سعيها لاتفاق هدنة طويل الأمد في مدينة حلب و ريفها.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى