سوريا

النصرة تداهم راديو فريش في كفر نبل وتعتقل نشطاء

 داهمت مجموعة ملثمة تابعة لجبهة النصرة مكتب راديو فريش في مدينة كفر نبل بريف ادلب صباح اليوم الأحد، واعتقلت كلاً من الناشط هادي العبد الله والناشط رائد الفارس بعد أن قاموا بتفريغ معدات الراديو ومصادرتها كلها بحسب موقع راديو فريش.
 
عملية الدهم طالت أيضاً المكتب الإعلامي لمدينة كفر نبل حيث نشر ناشطون تسجيلاً مصوراً يظهر بعض المكاتب التي تعرضت للتخريب على يد المجموعة المقتحمة، إضافة لبعض الكتابات التي تقول أن هذه الأماكن خاصة بجبهة النصرة "مصادرة جبهة النصرة".
 

وقال موقع ردايو فريش إنه لم يعد يستطيع القدرة على البث للمرة الأولى منذ انطلاقته بسبب مصادرة جميع التجهيزات وأجهزة البث الخاصة به، نافياً في الوقت ذاته الأخبار المتداولة حول اطلاق سراح هادي العبد الله ورائد الفارس.
 

ولم توضح النصرة إلى الآن السبب وراء عملية الدهم والاعتقال، والتي اعتبرها نشطاء أمر لا يمكن السكوت عنه مطالبين بإطلاق سراح كل من الناشط هادي العبد الله ورائد الفارس.
 

ويعتبر راديو فريش من أولى الإذاعات الثورية التي تبث من الداخل السوري حيث تعد هذه الحادثة هي المرة الثانية التي يتم فيها مداهمة مقره من قبل النصرة، التي اقتحمت كلاً من مكتب اتحاد المجالس الثورية والمكتب الإعلامي في كفرنبل ومركز مزايا النسائي في يناير من العام الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى