عربي

الملك الأردني يؤكد ان الحل في سوريا مرهونٌ بدورٍ روسي

قال الملك الأردني عبدالله الثاني إن حلّ الأزمة السورية غير ممكن من دون روسيا التي مشيرا الى ضرورة تعاون موسكو وواشنطن في محاربة عدوهم المشترك والمتمثل بالارهاب العالمي بحسب توصيفه .

وأضاف الملك عبدالله في مقابلة مع قناة "ABC" الأسترالية إنّه "في هذه المرحلة علينا الانتظار لنرى طبيعة الإستراتيجية الأميركية، وكيف سيتم التعامل مع الرّوس، وهذا هو الأمر الذي يشغل الجميع، ولكن الأمر يرتبط أيضاً بالتطورات الميدانية".

وأوضح أنّ جميع الخيارات متاحة ومطروحة بشأن الأزمة السورية، وأنّ من يفهم الأزمة "يدرك أنه لا يمكن حلّها من دون روسيا".

وفيما اعتبر أنّ ما يحدث في حلب مأساة إنسانية، أعرب الملك الأردني عن اعتقاده بأنه ليس بالإمكان عمل الكثير قبل أن تأخذ الإدارة الأميركية الجديدة موقعها وتتواصل مع موسكو.

وتابع الملك عبدالله "أعتقد أنّ روسيا تجرّأت نوعاً ما على القيام بما تشعر أنّها بحاجة إليه في سوريا، لكن في الوقت نفسه من الصعب إلقاء اللوم في لحظة المفاوضات على الذي يمضي بعيداً عن الآخرين".

وتمنّى الملك الأردني أن تقوم روسيا والولايات المتّحدة بقتال عدوّهما المشترك، قائلاً "في النهاية نحن نواجه مشكلة إرهاب عالميّ، حرب عالميّة ثالثة بمعانٍ أخرى".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى