دولي

المفوضية الأوربية : الهجرة العكسية للسوريين من أوروبا نحو تركيا تتزايد

أكد مستشار في المفوضية الأوروبية لشؤون اللاجئين "أن السوريين اضطروا للسفر إلى أوروبا هربا من الحرب ، إلا أن الكثيرين منهم عادوا من أوروبا إلى تركيا لعدة أسباب رسخت مفهوم الهجرة العكسية".

وقال مستشار مفوضية الاتحاد الأوروبي لشؤون اللاجئين في بروكسل، وليد درويش، "إأن هناك نسبة منهم لا تستطيع التكيف سواء مع الجو، وطريقة الحياة، والتصرفات العامة، بالإضافة إلى أن حدوث الأعمال الإرهابية فى أوروبا والتي أدت إلى خلق نظرة متشككة نحو اللاجئين، مما جعل البعض يشعر بعدم الترحيب".

وأوضح دوريش "أن البعض اعتبر تركيا أفضل بالنسبة لهم فى ظل الظروف المعيشية الصعبة لمن هو عالق على الحدود، بالإضافة إلى توافر فرص العمل على الرغم من الأجور الضعيفة، ووجود التجمعات الكبيرة بها، كذلك قرب تركيا من ديارهم فى سوريا، لأن هناك نسبة كبيرة منهم لا تريد الإستمرار والعيش خارج سوريا".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى