سوريا

الغوطة الشرقية، هدنة خرقت قبل أن تبدأ

تواصل قوات النظام والمليشيات الموالية له خرق الهدنة التي أبرمت مع الثوار في الغوطة الشرقية بريف دمشق، والتي عقدت في العاصمة المصرية القاهرة برعاية روسية مصرية بشكل مستمر، حيث أسفر القصف الجوّي من قبل قوات النظام على مدن وبلدات الغوطة الشرقية عن وقوع عشرات الضحايا منذ دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيّز التنفيذ.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي في الغوطة الشرقيّة أن قوات النظام استهدفت مدينة عين ترما اليوم الأربعاء بأكثر من 15 صاروخ (أرض- أرض) طراز فيل، ما أدّى لدمار كبير في المناطق المستهدفة، فيما أصيب 5 مدنيين بجروح إثر قصف مدفعي مكثف استهدف مدينة حرستا في الغوطة.

و أصدرت هيئة تحرير الشام في الغوطة الشرقية بياناً اليوم الأربعاء أعلنت فيه عن استعدادها لحل نفسها والاندماج مع الفصائل الأخرى في مشروع واحد للوقوف بوجه التصعيد الذي تنتهجه قوات النظام في الغوطة الشرقية، حيث تعتبر الهيئة ذريعة للنظام وحلفائه الروس بقصف المناطق السكنية في ريف دمشق.
 

وكانت مظاهرات خرجت في الغوطة الشرقية طالبت هيئة تحرير الشام بحل نفسها والخروج من الغوطة بسبب التصعيد الذي يستهدف المدنيين بالدرجة الأولى بذريعة تواجد هيئة تحرير الشام.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى