دولي

"الرئيس التركي" يعلن قرب دخول قوات "غصن الزيتون" إلى عفرين

قال الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، يوم أمس السبت، إن جنود عملية "غصن الزيتون" يتقدمون الآن باتجاه مدينة عفرين وشارفوا على دخولها، في إشارة منه إلى المعارك التي تخضوها القوات التركية مع الجيش السوري الحر ضد حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD" في عفرين شمالي حلب، وأنها قد شارفت على الإنتهاء.

جاء ذلك خلال لقاء صحفي أجراه الصحفيون مع "اردوغان" خلال زيارة الأخير لولاية أنطاليا جنوبي تركيا، حيث قال "نحن لا نفعل ذلك للمتعة أو لإحتلال الأراضي وإنما فقط من أجل القضاء على هؤلاء الإرهابيين الذين يستهدفون بلادنا، وسنطاردهم حتى النهاية".

وأضاف "أردوغان" أن "القاعدة وتنظيم الدولة "داعش" وغيرهما من العصابات الملوثة أيديهم بالدماء هم منتجات وأداة مشروع عالمي، وعناصر هذه المنظمات الإرهابية لا يقتلون سوى المسلمين تقريبا، وفي هذا السياق يقدمون العديد من الحجج التي يستغلها أعداء الإسلام".

وتابع "أردوغان" أن بلاده لو تخلت عن ضميرها وأخلاقياتها لكان باستطاعتها السيطرة على منطقة عفرين شمالي حلب، خلال ثلاثة أيام، مؤكدا أن الغاية "ليست السيطرة على الأراضي، إنما القضاء على الإرهابيين"، في إشارة للقضاء على حزب "PYD".

وتهدف عملية غصن الزيتون التي أطلقها الجيشان السوري الحر والتركي شمال سوريا للسيطرة على كامل الشريط الحدودي مع تركيا والذي كان خاضعاً لسيطرة قوات PYD ومن ثم السيطرة على مركز مدينة عفرين والتي تعتبر من أهم معاقل PYD في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى