غير مصنف

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يلتقي ناشطين سوريين في استنبول

عقد رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان لقاء موسعا للإعلام السوري في قصر يلدز باسطنبول عصر اليوم, حيث حضر الاجتماع أكثر من ٢٠ ناشط وإعلامي سوري يعملون بشكل مستقل أو ضمن مؤسسات محلية وعالمية.
 

وفي بداية الاجتماع شرح الرئيس التركي في كلمة له الوضع الإقليمي والعالمي وأكد على أهمية الدور الذي قامت به بلاده في احتواء أزمة اللاجئين السوريين الذين فرو من آلة القتل لنظام الأسد وتنظيم الدولة, كما ترحم أردوغان في كلمته على أرواح الشهداء من الإعلاميين السوريين الذين قضوا وهم ينقلون الحقيقة عن مظاهر القمع والظلم الذي تتعرض له سوريا.
 

وبعد ذلك سلط الصحفيون والناشطون السوريون الضوء على أهم العقبات التي تعيق العمل الصحفي داخل سوريا ومنها المعابر المغلقة وعدم توفر العطاء القانوني اللازم للمؤسسات الإعلامية الوليدة,وكان للانتهاكات المتكررة على الحدود التركية السورية نصيب كبير من الحديث حيث استمع أردوغان إلى روايات الصحفيين بهذا الشأن.
 

وطرحت في الاجتماع مسألة الفيزا التي فرضت مؤخراً على السوريين القادمين إلى تركيا وما تشكله من عقبة في لم شمل العائلات السورية على الأراضي التركية, حيث قدم الرئيس التركي وعوداً بالعمل من خلال حكومة بلاده على دراسة هذه المشاكل وإيجاد حلول لها.
 

في نهاية اللقاء حث الرئيس التركي مستشاريه على إيجاد آلية لاستمرار التواصل مع الإعلام السوري وتقديم كل المساعدة الممكنة لتسهيل عمل الصحفيين السوريين.

المصدر – راديو حارة

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى