دولي

الدبلوماسية الروسية تنتقد "غرابة" التصرفات الأمريكية في التعاطي مع الملف السوري

 

علق المندوب الدائم لروسيا لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين على ما وصفه بـ"غرابة" التصرفات الأمريكية خلال البحث عن تسوية للأزمة السورية .

ونوه تشوركين في حديث أدلى به لقناة تلفزيونية روسية ,أمس الأحد,  بأن سبب ذلك قد يكمن في التنافس بين البنتاغون والمخابرات المركزية من جهة والخارجية الأمريكية من جهة أخرى.

وقال: "الأمر يكمن في تأجج التنافس الذي نلاحظه على مدى الأشهر الأخيرة بين هذه المؤسسات الحكومية الأمريكية بخصوص الأزمة السورية" .

ويرى تشوركين أن أحد أسباب الخلاف حول الموضوع السوري قد يكون في أن أحد الصقور في الموضوع السوري، سامنثا باور تشغل ليس فقط منصب مندوب الولايات المتحدة الدائم لدى الأمم المتحدة، بل وعضوة في الحكومة الأمريكية بهذه الصفة، ولذلك لديها اتصال مباشر مع الرئيس في البيت الأبيض، على الرغم من أنها رسميا تابعة لوزير الخارجية جون كيري.

وكان وزير الخارجية سيرغي لافروف قد أعلن  للصحفيين مسبقا أن روسيا ترى وجود غرابة في تصرفات الولايات المتحدة حول صياغة اتفاقات بخصوص الوضع في حلب.

وذكر لافروف أن الجانب الأمريكي طلب في البداية عقد لقاء، ولكنه لاحقا سحب الطلب المذكور، ومن ثم اتفق بعد ذلك على مواصلة الحوار.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى