سوريا

الخطيب من القاهرة .. مجابهة الخطر الفارسي على رأس أجندة "القاهرة 3"

قال قاسم الخطيب، مدير مكتب تيار الغد السوري في مصر الذي يتزعمه الرئيس الأسبق للائتلاف الوطني أحمد الجربا , ، إن "مؤتمر القاهرة 3" الذي تستضيفه العاصمة المصرية، ويضم أطيافا واسعة من المعارضة السورية، سيكون نهاية فبراير/شباط المقبل .

وأوضح الخطيب عضو منصة "مبادرة القاهرة للمعارضة السورية" في تصريحات صحافية" أن على رأس أجندة المؤتمر مطالبة الجامعة العربية، وكلا من القاهرة والرياض والإمارات والأردن بمشروع عربي لمواجهة الخطر الفارسي في المنطقة".

وأضاف الخطيب أن التحضيرات للمؤتمر ستجرى، عقب انتهاء اجتماع جنيف يوم8  فبراير/شباط المقبل، بحيث يحضر في منصة "القاهرة 3" نحو 200 ممثل عن مختلف تيارات المعارضة.

وقال الخطيب "إن المؤتمر يستهدف مجابهة كل من يحمل السلاح من خارج سوريا ويقاتل إلى جوار جبهة النصرة أو داعش أو من يقاتل إلى جانب النظام , لكن يبقى على رأس اولويات  المؤتمر مجابهة الخطر الفارسي في سوريا " .

وتابع الخطيب " هناك ما يسمى بالمشروع الفارسي في المنطقة، والسوريون يدفعون ثمنه على مدار 6 سنوات كما دفع العراقيون واللبنانيون مزيدًا من الدماء كضريبة له، وبالتالي يجب أن نسعى لمشروع عربي يدفع ذلك الخطر".

ولفت الخطيب إلى أن مؤتمر "منصة القاهرة 3"، ليس بديلًا عن اجتماع الأستانا (23 يناير/كانون ثاني)، والتي لن تتطرق إلى الحل السياسي، لكنها ستكون عبارة عن مشاورات بين "كتائب عسكرية سورية" تقاتل على الأرض، ووفد روسي وآخر تركي، ووفد عسكري ينتمي للنظام لمناقشة إجراءات وقف إطلاق النار.

وأوضح الخطيب " أنه لم يتم توجيه أي دعوة للمعارضة السورية لحضور محادثات الأستانة، فيما لو تمت دعوتهم وكان هناك محادثات متتالية مثل "أستانة 2 أو 3" سنحضر، مشددًا على أن المعارضة ملتزمة بكافة النتائج التي سيتمخض عنها مؤتمر الأستانة 1".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى