سوريا

الخطيب: لن يجتمع شمل سوريا بوجود الأسد ونظامه

نشر الرئيس الأسبق للائتلاف الوطني أحمد معاذ الخطيب على صفحته الشخصية في فيس بوك صباح اليوم بياناً موجهاً إلى الشعب السوري حمل اسم “مجموعة سوريا الوطن”، محدداً موقفه تجاه أي مبادرة تدعو لحل سياسي في سوريا.
وقال الخطيب في البيان الذي حمل توقيعه أن شمل سوريا لن يجتمع ثانية أرضاً وشعباً بوجود النظام ورأسه، لذا فلا حل من دون رحيل رأس النظام والمجموعة التي ساقت سورية إلى المصير البائس الذي وصلته اليوم.
البيان أكّد على ضرورة وجود إجراءات جدية لأية مؤتمرات ترعاها جهات داعمة للنظام، وأولها إلزامه بإيقاف ما وصفه ب “أكبر الجرائم في تاريخ الإنسانية” من القصف الوحشي الذي يستهدف المدنيين والمشافي والمدارس،
وأشار الخطيب في البيان إلى أن التفاوض السياسي أحد الوسائل لحقن الدماء وإيقاف الحرب، ومن مقدماته إطلاق سراح المعتقلين، خصوصاً النساء والأطفال، كما أكد على أن بيان مؤتمر جنيف يشكل الأرضية لكل عملية سياسية تؤدي إلى وضع انتقالي لإنقاذ سوريا.
واختتم الخطيب بيانه بالتأكيد على أن الجهات المولودة من رحم النظام، لا يمكن أن تكون ممثلة لثورة شعبنا العظيم، وأن استقلال القرار السياسي السوري ووحدة بلادنا ونيل حريتنا مطالب أساسية لا يمكن التفريط بها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى