سوريا

الجيشيان التركي والسوري الحر يواصلان تقدمهما في محيط عفرين

تتواصل المعارك في ريف حلب الشمالي بين الجيشين التركي والحر من جهة وبين قوات PYD من جهة أخرى ضمن معركة "غصن الزيتون" التي أطلقها الجيش التركي في محيط مدينة عفرين، بهدف السيطرة على المدينة ومحيطها كهدف مبدئي.
 
وقال مراسل مركز حلب الإعلامي أنّ الجيشين التركي والحر استطاعوا من استعادة السيطرة على جبل برصايا الاستراتيجي بشكل كامل وتحرير قرية القصطل بعد معارك عنيفة مع قوات PYD سقط وأسر خلالها عدة عناصر من الأخير، في حين أنّ المعارك تسير ببطئ في المنطقة وذلك حرصاً على حياة المدنيين حسب تصريح للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.
 
في ذات السياق صرحت رئاسة الأركان التركية اليوم الأحد أنه تم تدمير 20 هدفاً للعناصر التي وصفتها بالإرهابية خلال معارك اليوم، في حين قال المتحدث باسم الرئاسة التركية أنه يجب على الحلفاء أن يدعموا تركيا في حربها ضد الإرهاب.
 
وكان الجيشين التركي والحر سيطروا على العديد من المناطق في محيط مدينة عفرين، حيث يشن الجيشان هجوماً على مواقع تمركز قوات PYD من 5 محاور، بهدف السيطرة الكاملة على محيط عفرين قبل الوصول إلى المدينة التي تعتبر من أهم معاقل PYD في شمال غرب سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى