سوريا

الثوار يواصلون تقدمهم في ريف إدلب الجنوبي

واصل الثوار تقدمهم في ريف إدلب الجنوبي إثر المعارك التي يخوضوها ضد قوات النظام والمليشيات الموالية له ضمن غرفتي عمليات "رد الطغيان و وإن الله على نصرهم لقدير" مسيطرين على عدة قرى في المنطقة، ومكبدين قوات النظام خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.
 
وقال مراسل مركز حلب الإعلامي أنّ الثوار تمكنوا اليوم السبت من السيطرة على قريتي طلب والدبشية شمال سنجار في ريف إدلب الجنوبي بعد معارك عنيفة مع قوات النظام والمليشيات الموالية له منذ مساء يوم أمس الجمعة، كما تمكن الثوار من السيطرة على بلدة المشيرفة الاستراتيجية بعد انسحابهم منها يوم أمس الجمعة إثر القصف الجوي العنيف للطيران الحربي الروسي.
 
وذكرت وكالة إباء التابعة لهيئة تحرير الشام أن عناصرها تمكنوا من السيطرة على تلة "الخزنة" في ريف إدلب الجنوبي، حيث أسفرت المعارك داخل القرية عن مقتل العديد من قوات النظام والمليشيات الموالية له فضلاً عن اغتنام أسلحة وذخائر، في حين قال ناشطون أن الثوار تمكنوا من إسقاط طائرة استطلاع لقوات النظام في محيط قرية كفرنبودة في ريف حماه الشمالي إثر استهدافها بالمضادت الأرضية.
 
من جهتها ردت قوات النظام على الخسائر التي منيت بها خلال الأيام الماضية بقصف القرى والبلدات في ريف إدلب، حيث استهدف الطيران الحربي بلدة خان السبل بغارة جويّة أسفرت عن استشهاد 9 أشخاص وإصابة العشرات بينهم في حالة خطرة.
 
ويسعى الثوار إلى استعادة جميع المناطق التي سيطرت عليها قوات النظام والمليشيات الموالية له في ريفي إدلب وحماه وحلب، خلال 90 يوماً من الاشتباكات التي دارت بين الطرفين، إثر حملة عسكرية شرسة شنتها قوات النظام بهدف الوصول إلى مطار أبو الظهور العسكري والتي كانت قاب قوسين أو أدنى من تحقيق ذلك.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى