حلب

الثوار يصدون هجوم للنظام في الراشدين

دارت اشتباكات عنيفة فجر اليوم الخميس في حي الراشدين بين قوات النظام مدعومة بالميليشيات الشيعية من جهة و فصائل الثوار من جهة ثانية،  بالتزامن مع قصف عنيف على الحي، في محاولة  من قوات النظام استعادة ثكنة البحوث العلمية من أيدي الثوار.
تركزت الاشتباكات في منطقتي الفاميلي هاوس ومعمل الكرتون، حيث دارت الاشتباكات الأعنف بالقرب من فاميلي هاوس فقد أردى الثوار في حركة نور الدين الزنكي عشرين قتيلًا في صفوف النظام ودمروا مبنى كانت تتمركز به قوات النظام في المنطقة المذكورة.
 غرفة عمليات فتح حلب من جهتها قصفت نقاط تتمركز بها قوات النظام في حي الخالدية بمدفع”جهنم” ردًا منهم على الحملة التي حاول بها النظام إعادة السيطرة على البحوث العلمية.
بالتزامن مع هذه الاشتباكات سمع  دوي انفجارين ضخمين بمدينة حلب صباح اليوم الخميس، فيما لم ترد أنباء عن مصدر هذين الانفجارين.

في سياق آخر:
 استشهد ثلاثة أشخاص بينهم طفل وامرأة وجُرح آخرون نتيجة إلقاء الطيران المروحي برميلين متفجّرين على بلدة كفر داعل بريف حلب الغربي ظهر الخميس.  

وبالعودة إلى مدينة حلب وتحديدًا إلى حي كرم البيك فقد ألقت طائرات النظام المروحية ظهر الخميس برميلًا متفجرًا مسببًا أضرارًا مادية في الممتلكات. 

والجدير بالذكر أن النظام حاول مرارًا وتكرارًا إعادة السيطرة على البحوث العلمية آخرها إلقاء طيرانه برميل يحتوي على غاز الكلور منذ ما يقارب الثلاث أسابيع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى