سوريا

الثوار يحبطون محاولة قوات النظام والمليشيات الموالية له التقدم في محيط الغوطة

تدور معارك عنيفة بين الثوار من جهة وقوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة أخرى على أطراف الغوطة الشرقية بريف دمشق في محاولة من الأخير التقدم في المنطقة، مستغلاً التغطية النارية المكثفة للطيران الحربي الروسي على المواقع التي يتمركز بها الثوار.
 
وقال ناشطون في الغوطة الشرقية بريف دمشق أنّ الثوار تمكنوا مساء اليوم الثلاثاء من قتل 6 عناصر من قوات النظام والمليشيات الموالية له إثر محاولة الأخير التقدم على جبهة المشافي بالقرب من طريق "حمص-دمشق" الدولي على أطراف الغوطة الشرقية بريف دمشق، كما أسفرت الاشتباكات التي اندلعت منذ الصباح الباكر عن تدمير دبابتين إثر استهدافهما بصواريخ مضادة للدروع دون أن تحقق القوات المهاجمة أي تقدم يذكر.
 
وفي ذات السياق أفشل الثوار محاولة قوات النظام والمليشيات الموالية له التقدم على جبهة المزارع الغربية من بلدة الشيفونية، وتمكن الثوار من إيقاع مجموعة من قوات النظام في شبكة ألغام تم زرعتها مسبقاً في المنطقة ما أدى لمقتل 12 عنصراً وإصابة اخرين بجروح فيما لازالت المعارك على أشدها بين الطرفين في المنطقة حتى اللحظة.
 
وتشن قوات النظام حملة عسكرية شرسة على مدن وبلدات الغوطة الشرقية منذ مطلع العام الحالي على مرأى ومسمع من المجتمع الدولي، وبالرغم من إعلان مجلس الأمن الدولي عن قرار بوقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية والسماح بإيصال المساعدات للمدنيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى