دولي

البنتاغون يؤكد مقتل أبو الافغان المصري في سوريا

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أن غارة أمريكية نجحت قبل عدة أيام في قتل أحد قادة تنظيم القاعدة في سوريا.

وقال المتحدث بإسم البنتاغون بيتر كوك: "إن غارة جوية نفذتها الولايات المتحدة الأسبوع الماضي أودت بحياة "القيادي بالقاعدة" أبو الأفغان المصري قرب سرمدا في سوريا يوم 18 نوفمبر (تشرين الثاني)".

وأبلغ كوك الصحافيين في إفادة صحافية، أن المصري – وهو مصري الجنسية – انضم في الأساس للقاعدة في أفغانستان ثم انتقل إلى فرعها في سوريا لاحقاً.

وتابع كوك "كانت لديه علاقات بجماعات إرهابية تعمل في أنحاء جنوب غرب آسيا بما في ذلك جماعات مسؤولة عن مهاجمة الولايات لمتحدة وقوات التحالف في أفغانستان وتلك التي تتآمر لمهاجمة الغرب".

وكان ناشطون سوريون أكدوا قبل أيام أن القيادي في جبهة فتح الشام "أبو الأفغان المصري" قتل في غارة لطائرة بدون طيار شمالي محافظة إدلب على الحدود السورية التركية.

وتعتبر الولايات المتحدة والأمم المتحدة جبهة فتح الشام، التي كانت تسمى بجبهة النصرة سابقا قبل فك ارتباطها بتنظيم القاعدة، "منظمة إرهابية".

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى