عربي

الائتلاف يطالب بإحالة ملف صيدنايا ﻟــ"الجنائية الدولية"

دعا الائتلاف الوطني مساء أمس الثلاثاء مجلس الأمن إلى محاسبة المسؤولين عن الجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب، بعد نشر منظمة العفو الدولية تقريراً كشف عن شنق قوات النظام لـ13 ألف سجين في سجن صيدنايا خلال السنوات الخمس الماضية.

واعتبر الائتلاف أن وضع حد للإفلات من العقاب، خطوة ضرورية لوقف دوامة العنف في سوريا، مطالباً بتحويل ملف سجن صيدنايا إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وشدد الائتلاف على ضرورة السماح الفوري بدخول المراقبين الدوليين إلى أماكن الاحتجاز التي تديرها حكومة النظام دون أي عوائق، والإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع المحتجزين بشكل تعسفي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى