دولي

الأمم المتحدة: ردود إيجابية من الأطراف التي دُعيت إلى جنيف

قالت المتحدثة باسم ستيفان دي ميستورا"يارا شريف"، أمس الجمعة، إن مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا لا يزال يضع اللمسات النهائية على قائمة من سيحضرون محادثات السلام في جنيف، التي ستبدأ في 23 فبراير/شباط.

وأضافت أن هناك بالفعل ردوداً إيجابية على الدعوات التي وجهت حتى الآن وإن من المتوقع وصول بعض المشاركين في مطلع الأسبوع.

وذكرت أنها على علم بشائعات عن مزيد من التأجيل للمحادثات بعدما كانت مقررة أصلاً في الثامن من فبراير/شباط، لكنها أضافت أنه لا توجد خطط لتأجيلها مجدداً.

إلى ذلك، أعلنت الأمم المتحدة أن المباحثات في جنيف بشأن سوريا سترتكز على القرار 2254، الذي يدعم أن الشعب السوري هو من يقرر مصيره عن طريق الانتخابات، وكذلك ستتناول المحادثات ملفات الحكم والدستور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى