دولي

الأمم المتحدة تؤجل عقد جينيف حول سوريا

قررت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، إرجاء مفاوضات السلام التي تقودها بشأن سوريا حتى يوم 20 فبراير/شباط.

وأبلغ مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا مجلس الأمن الدولي بذلك، وفق دبلوماسيين شاركوا في الاجتماع المغلق.

وقال دي ميستورا، إن "التأجيل سيمنح المعارضة السورية مزيدا من الوقت للاستعداد، ويضمن أن تكون المحادثات شاملة بأكبر قدر ممكن"، حسب ما صرح دبلوماسيان لوكالة فرانس برس.

وكان من المفترض أن تجري المحادثات في 8 فبراير/شباط، إلا أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أعلن الأسبوع الماضي أنها ستؤجل دون أن يقدم تفسيرا.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى