سوريا

"الأسد" يقصف الغوطة بغاز "الكلور" وسبعة مدنيين يصابون بحالات اختناق

أصيب سبعة مدنيون بحالات اختناق، فجر اليوم السبت، جراء استهدف قوات النظام محيط مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق، بغاز الكلور السام المحرم دولياً.

وأفاد المنقذ "مؤيد حافي" العامل في فريق الدفاع المدني في مدينة سقبا لمركز حلب الإعلامي أن قوات النظام قصفت فجر اليوم السبت عند الساعة 5 والنصف فجراً أطراف مدينة دوما، بست صواريخ "أرض – أرض" تحوي مادة الكلور السام، ما تسبب بعدة حالات اختناق في صفوف المدنيين بينهم نساء وأطفال.

وأضاف "حافي"  أنه تم نقل المصابين إلى النقاط الطبية القريبة في الغوطة الشرقية، لتقديم العلاج العاجل اللازم لهم.

من جهتها قالت مديرية الصحة في دمشق وريفها التابعة لوزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، اليوم السبت، أنه تم تأكيد وقوع 6 حالات اختناق بينهم "5 سيدات وطفل" في مدينة دوما، وانه تم استقبالهم في مشفى ريف دمشق التخصصي، حيث تبين انهم اصيبوا بأعراض اضطراب تنفسي بسيط وزلة تنفسية وهياج بسيط دون تبقض حدقي.

وأضاف تقرير مديرية الصحة، أن أصوات الصدر كانت ضمن الطبيعة عدا سيدة تم تدبير معالجتها لوقت أطول بالإرذاذ والاكسجين وأن جميع الحالات تخرجت للمنزل دون عقابيل، بحسب ماجاء في التقرير.

يشار إلى أن القصف تزامنه اشتباكات بين الثوار وقوات النظام في محيط مدينة دوما، في محاولة من الأخير التقدم على مواقع جديدة في الغوطة الشرقية، رافق ذلك استهداف المنطقة بغارات جوية وصواريخ أرض – أرض. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى