عربي

الأردن تكذب اتهامات خطف طفلة سورية من أجل بيع أعضائها في المملكة

نفى الناطق باسم الأمن العام في الأردن، المقدم «عامر السرطاوي»، في تصريحات لوسائل إعلام محلية، حقيقة الفيديو الذي يظهر طفلة سورية تبكي بحرقة إلى جانب جثتي طفلين، مغطيتين بأكياس سوداء.

وأكد السرطاوي, أن "المقطع المصور قبل انتشاره على مواقع التواصل الاجتماعي, تم تصويره في سوريا"، نافياً ما قيل عن اختطاف الطفلة، في إحدى محافظات الأردن، وجهّزها الخاطفون لقتلها، بهدف بيع أعضائها.

وتبين بعد التحقيق حسب السرطاوي، أن "الفيديو يوثق إحدى مجازر النظام السوري بحق عائلة، قتل غالبية أفرادها، وبقيت الطفلة على قيد الحياة لتواجه صدمة فقدان ذويها بعينيها".

وشدد الناطق الأردني, على "مدى تأثير مثل هكذا شائعات كانت قد أحدثت ضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تثير الخوف والهلع لدى السوريين المتواجدين في الأردن".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى