سوريا

اشتباكات في الزبداني و حزب الله يعتقل 175 من عناصره

تستمر الاشتباكات في مدينة الزبداني في جميع محاور المدينة بين قوات النظام وميليشيا حزب الله من جهة والثوار من جهة أخرى ،حيث ألقى الطيران المروحي اليوم الثلاثاء منذ الصباح الباكر حتى ساعات الظهيرة اثنا عشر برميلًا متفجرًا  على المدينة ،كما قصف الطيران الحربي المدينة بأربعة صواريخ فراغية.

من جهة أخرى أفادت مصادر مطلعة لشبكة “الدرر الشامية”، أن حزب الله نفَّذ عمليات اعتقال لعدد من مقاتليه ممّن فرّوا من القتال في مدينة الزبداني.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط “عن الدرر الشامية، أن الاعتقالات في صفوف حزب الله  شملت 175 عنصرًا، بسبب تخلَّفهم عن الذهاب للقتال في مدينة الزبداني، مشيرةً إلى أن التهمة التي وجهت إليهم هي “التخلف عن الواجب الجهادي في سوريا”.

وأضاف المصدر ذاته أن حالة من التململ بدأت تظهر في صفوف مقاتلي الحزب، وخاصة بعد ازدياد أعداد القتلى خلال المعارك ضد الثوار، التي وصلت إلى 120 قتيلاً، بينهم قيادات، فيما وصلت أعداد المصابين إلى 210 عناصر، إضافة إلى عدم مشاركة قوات النظام بالقتال إلى جانبهم، واكتفائه بزجّ ميليشيات استقدمها من بلدة صحنايا، وفق الشبكة.

وتجدر الإشارة إلى أن الحملة الشرسة التي شنها النظام والميليشيات المساندة له منذ سبعة عشر يومًا على المدينة لم تحقق سوى تقدم طفيف بالرغم من القصف العنيف والممنهج من النظام السوري حيث ألقى الطيران المروحي أكثر من 500 برميلًأ ،وشن الطيران الحربي مايقارب 350 غارة ، بالإضافة للقصف الصاروخي والمدفعي ،الذي تشهده المدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى