سوريا

إيران تنقل أسلحة ومقاتلين عبر طائرة أفغانيّة إلى العراق وسوريا

كشفت لجنة النقل والمواصلات في مجلس النواب الأفغاني عن طائرة تابعة لشركة الطيران المدني “آريانا” بأفغانستان, حيث تم تأجيرها إلى شركة إيرانية تابعة للحرس الثوري, وذلك بهدف نقل مواطنين داخل الحدود الإيرانية,

لكن اللجنة أكدت أن خلافاً وقع في الاتفاق المبرم بين الشركتين إذ استخدمت الطائرة في شهر تموز الماضي في نقل مقاتلين ملثمين إلى العراق وسوريا, أكدت ذلك أيضاً وكالة الأنباء الأفغانية في تقرير نشرته أمس الأربعاء

مسؤولون أفغان كانوا قد وجّهوا اتهامات إلى السلطات الإيرانية بتجنيد اللاجئين الأفغان ونقلهم إلى العراق وسوريا للقتال لصالح النظامين في البلدين.

وكانت تقارير إعلامية أخرى، كشفت عن تواجد مقاتلين أفغان في صفوف الحرس الثوري وميليشيات الأسد في سوريا وميليشيات أخرى في العراق.

ووفقا لتقارير إعلامية، فإن المنخرطين في القتال السوري والعراقي من الأفغان يحصلون على رواتب تتراوح بين 500 إلى 700 دولار أميركي شهريا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى