سوريا

إدلب.. دعوات لكسر الحدود مع تركيا احتجاجا على شدة القصف

دعا نشطاء سوريون ومعارضون، اليوم الجمعة، جميع المدنيين المتواجدين في المناطق المحررة شمال سوريا، للخروج في مظاهرة حاشدة قرب معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا بريف إدلب الشمالي.

وتهدف المظاهرة إلى الضغط على الحكومة التركية والوفاء بالتزاماتها في حماية المدنيين في شمال غرب البلاد، ووقف موجات التهجير والمجازر التي ترتكبها طائرات النظام وروسيا الحربية والمروحية في مناطق ريف إدلب.

كما وتهدف المظاهرة للفت أنظار المجتمع الدولي تجاه ما يجري في منطقة إدلب، والعمل على حماية المدنيين.

هذا وتواصل الطائرات الحربية والمروحية، ليومها السادس على التوالي، قتل المدنيين وتهجيرهم عن مناطق ريفي إدلب الجنوبي والشرقي.

وتشهد أرياف إدلب الجنوبية والشرقية لليوم السادس، قصفا جويا تشارك فيه طائرات النظام وروسيا، بالإضافة لقصف بري براجمات الصواريخ والصواريخ البالستية، تسبب باستشهاد وجرح عشرات المدنيين، وتشكيل موجة نزوح لنحو 80 ألف مدني تجاه الحدود السورية التركية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى