سوريا

أوباما وبوتين يختلفان حول موقع الأسد من الحل للأزمة السورية

قال مصدر مسؤول في الإدارة الأمريكية(رفض الكشف عن اسمه)، إن الرئيسين الأمريكي بارك أوباما والروسي فلاديمير بوتين اختلفا أثناء اجتماعهما الثنائي، حول دور بشار الأسد في إيجاد حل للحرب الأهلية في سوريا.

وأضاف المصدر في حديثه لوكالة الأناضول التركية اليوم الثلاثاء إن الروس يعتبرون الأسد حصنًا ضد المتطرفين ويجب عليه البقاء، فيما يراه الأمريكيون سببًا لاستمرار الصراع الطائفي داخل سوريا ويجب عدم وجوده في إطار هذا الحل.

وأكد المسؤول أنه يعتقد أن الروس فهموا بكل تأكيد أهمية التوصل إلى حل سياسي في سوريا وأن تكون هناك عملية تسعى للوصول إلى حل سياسي، مشيرًا إلى الاختلاف بوجهات النظر بين الزعيمين حول ما ستتتمخض عنه تلك العملية، لا سيما أنها عملية تحول سياسي تتعلق ببقاء الأسد.

يشار إلى أن الرئيسين  تباحثا أيضًا في سبل القضاء على تنظيم الدولة و حل أزمة اللاجئين السوريين إضافةً لمسائل تتعلق بأمن الدولتين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى