دولي

أردوغان: روسيا ستفقد أشياء كثيرة إذا خسرت صداقة تركيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في لقاء صحفي مشترك مع رئيس الوزراء البلجيكي "شارل ميشيل" عقب لقاء جمعهما في بروكسل اليوم الثلاثاء "إنّ حلف شمال الأطلسي اتخذ موقفاً حيال اختراق الطائرات الروسية للأجواء التركية و أنّ أي هجوم على بلادنا هو هجوم على الناتو".

وأضاف أردوغان "يجب على روسيا أن تعرف إنها إن فقدت دولة صديقة كتركيا, والتي تربطها علاقات تعاون معها في كثير من المجالات, فإنها ستفقد أشياءً كثيرة".

 

واتهم أردوغان روسيا و إيران بحماية بشار الأسد الذي تسبب بقتل نحو 350 ألف شخص و تهجير الملايين من البلاد, مشيراً إلى أنّ تركيا تستضيف أكثر من مليون لاجئ سوري ونحو 300 ألف لاجئ عراقي دون التمييز بين دياناتهم أو انتماءاتهم.

 

وتطرّق أردوغان للحديث عن المنطقة الامنة المزمع إجراءها في سوريا قائلاً "هناك من يفسر المنطقة الامنة على أنها منطقة عازلة وهذا شيء خاطئ لأنها تعدّ منطقة خالية من الإرهاب لنقل السوريين إليها وتسكينهم فيها فيما لو توفرت".

 

وأشاد رئيس الوزراء البلجيكي بجهود تركيا حيال اللاجئين السوريين وشدّد على ضرورة تقديم الاتحاد الأوروبي المزيد من المساعدات فقال" نريد تقديم مساعدات لتركيا من أجل توفير خدمات كافية للاجئين من خلال تسخير صناديق مالية لدول الإتحاد الأوروبي". و أضاف ميشيل" نرغب في تعزيز مسألة التعاون مع تركيا في مجال مكافحة الإرهاب و تعزيز الأمن".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى