شهداء وجرحى بقصفٍ جويّ للنظام وروسيا على ريف إدلب

شهداء وجرحى بقصفٍ جويّ للنظام وروسيا على ريف إدلب

عدد القراء: 370

مركز حلب الإعلامي

جدّدت طائرات النظام السوري وروسيا، اليوم الأحد، هجماتها على بلدات وقرى ريف إدلب الجنوبي، شمال سوريا.
وقال مراسل مركز حلب الإعلامي؛ إن الطيران الحربي التابع لنظام الأسد وروسيا قصفوا بعدد من الصواريخ المتفجرة على بلدات "إحسم وكنصفرة والبارة وترعي وحزارين وكفرسجنة ومحيط بلدة حاس، والهبيط" وقرى "الفطيرة وأرينبة وترملا وسرجة ومدينة كفرنبل".
ووفق مراسلنا فإن الحصيلة النهائية لتلك الغارات استشهاد شخصان أحدهما مدني واﻵخر تابع لمنظومة اﻹسعاف السريع في مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي"، كما واستشهدت سيدة في بلدة ديرسنبل ورجل وطفل في بلدة ترملا.
وأوضح مراسلنا أنّ الطائرات الحربية التابعة لنظام الأسد استهدفت أيضاً قرية سطوح الدير بريف إدلب الجنوبي؛ مما أدى لسقوط شهداء وجرحى مدنيون، (لم تعرف الحصيلة بعد).
وفي السياق؛ ألقى الطيران المروحي عدد من البراميل المتفجرة على محيط بلدة النقير وبلدة الشيخ مصطفى وقرية أم الصير وأرينبة، مااسفر عن استشهاد 4 مدنيين، كما واستهدفت الطائرات الحربية بصواريخ C5 بلدة كفرعويد بريف إدلب الجنوبي، في وقت سقط عدد من الجرحى جراء قصف حربي روسي على بلدة التمانعة في ريف إدلب الجنوبي.
وفي الصدد؛ أعلن المجلس المحلي في بلدة إحسم بريف إدلب الحنوبي، اليوم اﻷحد، البلدة منكوبة بالكامل؛ نتيجة القصف الهستيري من قبل المقاتلات الحربية الروسية والأخرى التابعة لنظام الأسد.
كما وناشد المجلس المحلي لبلدة إحسم المنظمات الإنسانية للمساعدة العاجلة للأسر الموجودة بالعراء، واﻷسر التي تقطعت بهم السبل في البلدة، في وقت ناشد المجلس ذاته، الأمم المتحدة ودول العالم بوقف القصف الهمجي للطائرات الروسية وطائرات النظام كونه يستهدف منازل المدنيين بشكل ممنهج.
هذا وتواصل الطائرات الخىبية الروسية وطيران نظام اﻷسد استهداف المناطق اﻵمنة مع تركيزٍ كبير على الريف المأهول والمكتظ بالسكان في الشمال السوري.


تاريخ النشر: الأحد 05 أيار/مايو 2019 - 08:01 مساءً
احسمكفرنبلحاسالشيخ مصطفى

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus